طريق السعادة

كيف تحقق السعادة . الحياة الزوجية.الثقافة الاجتماعية.عالم الطفل .حواء وادم.الصحة... الاشهارات في الاسفل هي لا تعبر عن فكر المنتدى
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ابنك و رمضان
الجمعة يوليو 10, 2015 8:10 pm من طرف ziadinet

» خطر التلفزة على الأطفال
الخميس يوليو 02, 2015 5:02 pm من طرف ziadinet

» قصة المكيف المحبط :) إهداء للنونو ما حطيتوا لهم صفحة
الأحد سبتمبر 23, 2012 1:24 pm من طرف ميلاف

» حارَ فكري..
السبت سبتمبر 15, 2012 2:42 am من طرف ميلاف

» برامج دينية مهمة
السبت ديسمبر 31, 2011 1:41 am من طرف ابو رحيم

» موقع القران فلاش موقع مهم
الأحد سبتمبر 06, 2009 2:48 pm من طرف Admin

» لماذا يمنع تسجيل الاعضاء الجدد ؟؟
الثلاثاء سبتمبر 01, 2009 4:00 pm من طرف Admin

» الالبومات الأنشادية للشيخ------ صلاح الهاشم
السبت يناير 31, 2009 6:46 pm من طرف happy

» الوان المنتدى
الأربعاء يناير 07, 2009 10:54 pm من طرف Admin

التبادل الاعلاني
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 20 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو ziadinet فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 474 مساهمة في هذا المنتدى في 191 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 83 بتاريخ الخميس ديسمبر 02, 2010 4:01 am

شاطر | 
 

 الطريق إلى محبة النبي صلى الله عليه منقول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
happy

avatar

انثى عدد الرسائل : 263
العمر : 31
وسام :
تاريخ التسجيل : 18/08/2008

مُساهمةموضوع: الطريق إلى محبة النبي صلى الله عليه منقول   السبت نوفمبر 22, 2008 6:59 pm

إن الإنسان في طريقه إلى الله محتاج إلى زاد يتقوى به فالتقوى زاد والإيمان زاد و....و...
كذلك فإن محبة الرسول صلى الله عليه وسلم زادنا إلى الله وشفاء قلوبنا وسعادة أفئدتنا
ولكن ما حقيقة المحبة :
يتصور البعض أنه بمجرد الإقتناع بوجوب محبة النبي صلى الله عليه وسلم فقد حصل له الحب ولا عليه بعد ذلك إن ذكر أمامه النبي صلى الله عليه وسلم فلم تتحرك مشاعره ولم يلتهب الشوق في قلبه نحو الحبيب والبعض يظن أنه بمجرد القيام ببعض السنن أو حتى إتباع السنة كاملة يكون قد حقق الحب الكامل لرسول الله صلى الله عليه وسلم
ولكن حقيقة المحبة كما يبينها علماؤنا الأفاضل هي :
أن الحب عمل قلبي تتفاعل فيه الأحاسيس وتستجيب به المشاعر وتتفجر معه الأشواق وتظهر إنفعالات الحب مع ذكر المحبوب فيهتز القلب وتدمع العين ويزداد الطلب والشوق لرؤية المحبوب والجلوس بين يديه لتكتحل العين برؤيته وتأنس النفس بالحديث معه ويتقطع القلب شوقاً ويتحرق ألماً عندما لا يتمكن من رؤيته ويطول الفراق والبعاد فلا يبق الا الحديث والإخبار دون الرؤية واللقاء
فالمحبة ليست قناعة عقلية وفقط بل هي مزيج دموع وأشواق ومشاعر وأنفعالات وحركة نفسانية قلبية أما الإقتناع بعظمة المحبوب وشدة إتباعه فقط دون ما ذكرنا من معاني فهذا عمل سطحي يحتاج إلى روح تبعثه من مواته وروح تحركه من سباته
لذلك لابد من مراقبة النفس عند ذكر النبي صلى الله عليه وسلم مراقبة :
-حال القلب من الشوق والإنفعال أشد من شوق الإنسان إلى ولده وزوجه وكل حبيب لديه
-بدمع عينيه أشد ما يكون من مفارقة أحب المحبوبين إلى نفسه
-عمله وأقتدائه وإمتثاله أشد ما يكون طاعة وإنقياداً لأحب الناس إليه
ولكن لماذا محبة النبي صلى الله عليه وسلم :
1-أن محبة النبي صلى الله عليه وسلم هي الطريق لتذوق حلاوة الإيمان ففي الحديث "ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان وأولها أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما "
2-أن الإيمان لا يتحقق مطلقاً في قلب المؤمن إلا بمحبته صلى الله عليه وسلم " لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من نفسه وماله وولده والناس أجمعين "
3-أن الإتباع العملي من غير رابطة قلبية برسول الله صلى الله عليه وسلم عبارة عن شبح بلا روح فلا يكمل العمل إلا بالمحبة
4-أن المحبة القلبية هي وقود الإستمرار العملي والثبات عليه والإجتهاد فيه
5- أن محبة النبي صلى الله عليه وسلم هي روح الحياة وزاد الأرواح ومصدر السعادة ومبعث الحب للأخرين لا تستريح النفس إلا بها ولا تسكن الأفئدة إلا بتحقيقها
والمهم كيف الطريق إلى هذه القمة السامقة والمقصد العظيم وهو محبة النبي صلى الله عليه وسلم :
يذكر علماؤنا الإفاضل أن الطريق إلى هذه المحبة لابد لها من خطوات منها العملية وأخرى علمية :
أولاً : الخطوات العملية ومنها :
-كثرة الصلاة عليه في كل وقت وحين
-مجالسة محبيه صلى الله عليه وسلم وهذا سر يلقيه الله تعالى في قلوب المخلصين من عباده والأصفياء من خلقه قد ينالها الزوج دون زوجته والعبد دون سيده والغني دون الفقير والصغير دون الكبير وما أكثر المحبين المشتاقين الذين يودون لو رأوهصلى الله عليه وسلم وبذلوا لذلك مهجهم وأموالهم
-الإطلاع على أحوال محبيه
- الإتباع العملي لكافة ما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم إتباعاً كاملاً بإخلاص تام وممزوج بحب كامل وإعتزاز وفخر بإتباع أشرف الخلق
- زيارة مسجده صلى الله عليه وسلم فتلك عبادة مستقلة مندوب إليها بها يشعر الزائر بالقرب من حبيبه صلى الله عليه وسلم فتتفجر من قلبه أحاسيس المحبة والشوق وتسيل عيونه بدمع المحبة فتفيض على قلبه أنوار من أنوار النبوة المباركة ببركة المكان والعمل
- الأكثار من الحديث عنه صلى الله عليه وسلم في المجالس فكل مجلس لا يذكر فيه الحبيب فهو نقص على الجلساء ومن أحب شيئاً أكثر من ذكره
ثانياً : الخطوات العلمية ومنها :
-الإطلاع والمعايشة للسيرة النبوية
-الإطلاع والمعايشة للشمائل المحمدية
-الأطلاع والعايشة للخصائص المحمدية
-معرفة حقوقه صلى الله عليه وسلم
-معرفة طرف من أقواله النيرة المربية
إن الإطلاع على هذه الجوانب "السيرة -والشمائل -والخصائص -ومعرفة الحقوق -والإطلاع على الأقوال والأحاديث " ليهيئ قلب المؤمن للتعرف على أعظم نبي بل أعظم إنسان على الإطلاق فالمعرفة هي الخطوة الأولى ولكن بتلك الجوانب المتاكملة التي أشرنا إليها

فنسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يرزقنا حبه وحب من أحبه وحب نبيه صلى الله عليه وسلم

ونرجو من الجميع التفاعل مع هذا الموضوع وخاصة الخطوات العلمية "السيرة -الخصائص -الشمائل - معرفة الحقوق - والإطلاع على الأقوال والأحاديث "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://happinessway.ahlamontada.net/forum.htm
 
الطريق إلى محبة النبي صلى الله عليه منقول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طريق السعادة :: المنتدى الاسلامي :: المواضيع والمقالات الاسلامية-
انتقل الى: